جميع الحقوق محفوظة لشركة بي إن تركيا ,لسنة 2018-2020 ( شروط الإستخدام - سياسة الخصوصية )

  • تابعنا على تويتر
  • تابعنا على بينترست
  • تابعنا على فيس بوك
  • قناتنا على يوتيوب
  • تابعنا على انستغرام

إنشاء قرابة 13 ألف مؤسسة تركية - أجنبية بمليار دولار خلال سنة 2019


أعلن إتحاد الغرف والبورصات التركية عن تأسيس ما يربو عن 12 ألف و600 شركة في تركيا خلال سنة 2019 برؤوس أموال تركية وأجنبية مشتركة بلغت 5.7 مليار ليرة تركية أي ما يعادل قرابة مليار دولار أمريكي.

وبيّنت المعطيات التي نشرها إتحاد الغرف والبورصات التركية أن ألف و149 شركة من بين مجمل الشركات المؤسسة تصنّف ضمن قائمة "الشركات المساهمة"، فيما تندرج بقية الشركات في لائحة المؤسسات "ذات المسؤولية المحدودة".

وبخصوص نسبة رؤوس الأموال الأجنبية في الشركات التركية الأجنبية التي تمّ تأسيسها العام الماضي بتركيا جاء في بيان ذات المصدرأنّها بلغت 83.25 بالمئة.


وتمّ ضخ رؤوس أموال هذه الشركات من طرف مستثمرين من عديد من الدول على رأسها إيران والمملكة العربية السعودية وسوريا والعراق والأردن ومصر وألمانيا والإمارات العربية المتحدة وليبيا.

وعن المدن الأكثر استقطابا للاستثمار الأجنبي قال البيان إنّ اسطنبول تقدّمت قائمة الولايات التركية من حيث احتضان الشركات المساهمة وذات المسؤولية المحدودة التي تأسست برؤوس أموال تركية وأجنبية برقم قياسي قدّر بـ 8 آلاف و828 شركة.

وتلى اسطنبول في الترتيب المدن التركية التالية: أنطاليا في المرتبة الثانية بـ705، وأنقرة في المركز الثالث بـ589، وغازي عنتاب حلّت رابعا بإجمالي 504 شركة.


تعرّف على أبرز شروط تأسيس شركة للأجانب في تركيا

لم تكن إحصائيات تأسيس 12 ألف و634 شركة برأس مال تركي أجنبي في تركيا خلال سنة 2019 أرقاما اعتباطية فهي تعكس الاهتمام المتنامي من طرف الأجانب والاقبال الكبير على تأسيس شركات داخل تركيا نظرا لما توفّره الحكومة من بيئة مناسبة على الاستثمار وتشديدها على التحيين المتواصل للقوانين المتعلّقة بتأسيس شركات للأجانب من أجل حماية المستثمر الأجنبي قانونيا من جميع أشكال النصب والاحتيال بل ولضمان نجاح مشروعه بعد أقصر مدّة من التأسيس.


وفيما يلي سنعرض عليكم أهمّ ما يشترط على الأجنبي في تركيا من أجل تأسيس شركته بنجاح وبشكل نظامي بعيدا عن أي مشاكل قد تجرّه إلى ردهات المحاكم أوتتسبّب في خسارة رأس ماله عوض مضاعفته.


  • يتيح القانون التركي للأجنبي الحقّ في تأسيس شركة في تركيا بل وأن يكون مديراً لها شريطة استخراج إذن العمل.

  • للأجنبي إمكانية امتلاك كامل أسهم الشركة، أي نسبة 100% من الأسهم تكون مسجّلة بإسمه.

  • على الراغب في تأسيس الشركة تحضير النظام الأساسي وتصديقه من مكتب موثّق معتمد “كاتب بالعدل” أو ما يعرف بـ "النوتر" باللغة التركية كما لابد أن يتم إرفاق النظام الأساسي ببيان عن عنوان الشركة، لتعقبه بعد ذلك إجبارا عملية إيداع ربع رأس المال على الأقل في البنك، ويتم أيضا بالإضافة إلى تقديم النسخة الأصلية من النظام الأساسي للشركة، يتم تقديم نسختين مصدقتين إلى مكتب السجل العقاري في أجل أقصاه أسبوعين من تاريخ التصديق لدى كاتب العدل.

  • يجب على الراغب في تأسيس شركة في تركيا توثيق كافة الأوراق الخاصة بمشروعه في مكتب "كاتب العدل" شريطة تصديقها في نفس يوم تسجيل الشركة حتى لا يحدث لاحقا تناقضا في تواريخ الأوراق أي من أجل المحافظة على تاريخ موحّد لها جميعها عند الإيداع.

  • إجبارية نشر مؤسس الشركة النظام الأساسي لها علنيا في الجريدة الرسمية الخاصة بالسجل العقاري التركي التي تصدر دوريا.

  • يستحسن أن يقوم صاحب الشركة بتعليق الشهادة الضريبية Vergi Levhasi في مكتب الإدارة أو في مكان واضح في الشركة من أجل إعطاء صورة جدّية عن السير النظامي للشركة في إطار الأطر القانونية للدولة التركية .

  • على مؤسس الشركة أن يقوم بتسجيل كافة العاملين في شركته بمن فيهم مدراء الشركة في وزارة العمل حتى يقوم مكتب السجل العقاري لاحقا بإبلاغ وزارة العمل والضمان الاجتماعي في تركيا بمعلومة تأسيس الشركة.

  • التأمين أو “سيقورتا”: على مؤسس الشركة حديثا تسجيل كل العاملين في الشركة في نظام التأمين الاجتماعي والتقاعدي وفق ما يلزمه القانون التركي على منشئي الشركات أي يتوجّب على الشركة أن تقوم بتسديد الأقساط المتعلقة بالتأمين بشكل منتظم عن كل عامل في الشركة مهما كانت صفته من المدير إلى موظف الاستقبال حيث تترتّب غرامات باهظة في حال التأخر بسداد مبالغ التأمين عن مواعيدها وهو ما قد يعود بالضرر الكبير على صاحب المؤسسة الحديثة عوض تحصيل أرباح.